© All copyright reserved to Nebras 2019

  • Grey YouTube Icon
  • Grey Instagram Icon
  • Grey Twitter Icon
الإيقاف الرياضي

منذ القدم كانت الرياضة مصدر رئيسي لسعادة الشعب الكويتي و احد اهم المجالات التي دائما ما كانت جاذبة لجميع أطياف المجتمع الكويتي. الشعب الكويتي اصبح اكثر الشعوب تفائلاً على الرغم من ادراكهم ان تفائلهم دائما لا يكون بمحله بسبب التعسفات الرياضية. اليوم نعيش نحن ومن امامنا علامة استفهام كبيرة لانجد لها إجابة تفيدنا بسبب الإيقاف الرياضي ، جمعينا في حيرة ونسأل انفسنا من هو المسوؤل عن هذا الإيقاف. بعدما كانت الكويت رائدة في المجال الرياضي و متسيدة الكؤوس والمراكز الأولى اصبحت الان تترجى الاتحاد الدولي لأزالت الإيقاف على الرغم من عدم تطبيقهم القوانين. اليوم الرياضة تحتاج لأفعال تنعشها مرة اخرى وليس تصاريح لا قيمة لها ولا فائدة. اليوم الكويت اصبحت متأخره رياضيا وفي قاع ترتيب الدول الخليجية. الرياضة الان لا تحتاج لمنشأت رياضية ولا احتراف فقط بل تحتاج الى اشخاص قادرون على إعادة الرياضة الكويتية. عودة الرياضة اصبحت صعبة ومعقدة بسبب التخبطات الواقعة حاليا. الشباب هم اساس الدولة وهم الجزء الأساسي لأي مجتمع ناجح وفعال. ومن دعم صاحب السمو لهؤلاء الشباب فعليهم الاقتداء والعمل بما حثنا عليه صاحب السمو أمير البلاد قائد الإنسانية. فكلنا امل بأن يأتي هذا الجيل من الشباب القادر على النهوض فالرياضة الكويتية. وأمل ان يكون طلبة وطالبات امريكا لهم جزء فعال فالرياضة الكويتية وجميع المجالات في البلاد، ليكونوا رمز ومثال الشباب الكويتي الطموح المشارك في نهضة الكويت.
 

 

مضحي باسل المضحي

Marietta, OH